2019-08-20  
   المرأة      منوعات      ثقافة      رياضة      جهوي       دولي       الوطن       الأولــى    
   

   وزير العدل غير راض على سير مشاريع قطاعه بوهران : إلحاح على تسليم المؤسسة العقابية ببئر الجير جانفي المقبل       رئيسة مجلس الدولة فريدة بن يحيى : مكافحة الفساد واسترجاع الأموال المنهوبة من الأولويات الملحة للعدالة       مع 18 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة ببشار : توقيف 24 شخصا وضبط كمية من الكيف ببرج باجي مختار وعين قزام       : ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 20 شخصا   

   

        

 

 


ض لا انتخاب لا تعبير، حتى يكون التغيير


ض لا وجود لسنة بيضاء في الجامعات خلال هذا الموسم


ض احباط محاولة تهريب أزيد من 119ألف أورو


ض الطلبة الشباب شعلة حراك لا تنطفئ


ض خارطة طريق جديدة لتعزيز الرقابة بالحدود


 
 
 
 
 

دولي

 

بدأت الميليشيات تندثر بعد استهداف قاداتها في العاصمة

قوات حفتر تدحر عناصر "داعش" في الجنوب الغربي الليبي

تمكنت القوات الوطنية في ليبيا بقيادة خليفة حفتر، من دحر عناصر داعش في الجنوب الغربي للبلاد، وأوضح المتحدث باسم الجيش الليبي، أحمد المسماري، أن تصاعد العمليات العسكرية في طرابلس والبدء في المرحلة الثانية وانهزام وانهيار خطوط الدفاع للجماعات الإرهابية أدى إلى تحرك عناصر التنظيم الإرهابي وقيامهم باستهداف السكان ونقاط التأمين. وحول معارك طرابلس كشف المسماري أن الميليشيات المسلحة تلقت هزائم متتالية، مضيفا أن تلك الميليشيات شنت غارات على مواقع الجيش الوطني باستخدام طائرات بدون طيار تركية. وقال إن ميليشيات الوفاق بعد أن فقدت العديد من الطائرات بدأت تستخدم في طائرات تركية بدون طيار لقصف القوات المسلحة.كما لفت المتحدث العسكري إلى أن سلاح الجو نفذ عشرات الغارات الجوية على مواقع للميليشيات خلال الأسبوع الماضي مشيرا إلى أن المليشيات الإرهابية بدأت تندثر بعد استهداف قاداتها في العاصمة. سلامة يدعو لـ"هدنة" في ليبيا.. ويؤكد: الحل العسكري صعب ومن جهته قال المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، إن الأمم المتحدة لا ترى أن الحل العسكري سيحسم النزاع في ليبيا. وقال إن الحل العسكري صعب وأصعب في طرابلس من أي مكان آخر في ليبيا. وأكد في حديثه أن عدداً من الدول الإقليمية والأطراف الدولية لمست استحالة الحل العسكري، داعياً إلى هدنة إنسانية في شهر رمضان كي يخرج المدنيون من مناطق القتال. وقال إنه للخروج من الأزمة الليبية يجب وقف إطلاق النار وفصل القوات ورقابة دولية غير عسكرية. يذكر أن مجلس الأمن الدولي دعا الجمعة، كافة أطراف النزاع الليبي للعودة سريعا إلى الوساطة السياسية للأمم المتحدة" و"التعهد باحترام وقف لإطلاق النار"، وذلك في إعلان قصير اعتمد لهجة معتدلة. وأضاف المجلس أن "خفض التصعيد" وحده يمكن أن "يساعد في نجاح وساطة" الأمم المتحدة. وفي وقت سابق، أكد وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، أن "لا حل عسكرياً" للنزاع في ليبيا، وذلك بعد لقائه رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج. قال هانت إنه بحث مع رئيس حكومة الوفاق "الهواجس المشتركة في ما يتعلّق بتدهور الوضع في ليبيا". بادي.. ذراع المتطرفين بليبيا يلوّح بالانقلاب على الوفاق في الوقت الذي يسعى فيه رئيس حكومة الوفاق الوطني فايز السراج إلى انتزاع حشد دولي لوقف إطلاق النار في العاصمة طرابلس والتصدّي لتقدم قوات الجيش الليبي، لا يبدو صلاح بادي زعيم مليشيات "لواء الصمود" المحسوبة على التيار المتطرف في ليبيا، مستعدّا لسحب أسلحته الثقيلة من المواقع الاستراتيجية بالعاصمة والعودة إلى مدينة مصراتة. هذا ما كشفه القيادي في لواء الصمود أحمد بن عمران، في تصريحات قبل يومين لوكالة نوفا الإيطالية، أكد فيها "أن كتيبتهم غير معنية بأي اتفاق لوقف إطلاق النار في طرابلس بين السراج وقائد الجيش الليبي خليفة حفتر، ولن ترضى بأي اتفاقات بينهما"، مضيفاً أن تحالفهم مع قوات حكومة الوفاق هو "تحالف مؤقت، الهدف منه صدّ هجوم قوات الجيش الليبي على العاصمة طرابلس"، لافتا إلى أنّ "قتالهم ضد الجيش هو جهاد لن يتوقف حتى النصر". وفي قراءة لموقف بادي، رأى الباحث السياسي الليبي كمال الشريف أن هذا الموقف يدّل على أن "السراج ليس هو صاحب القرار في المسائل المصيرية لمستقبل ليبيا، مثل وقف العمليات العسكرية، وأن الميليشيات هي التي تتحكم في ذلك". كما اعتبر أن موقف بادي يكشف "التناقض في الرؤى والمصالح بين حكومة الوفاق والتشكيلات المسلحة التي تقاتل في صفوفها". عين بادي على السلطة إلى ذلك، رأى الشريف أن إصرار صلاح بادي على مواصلة القتال في العاصمة طرابلس وعدم الخضوع لأي قرار لوقف إطلاق النار، يشير إلى أن لحاقه بساحات المعارك في العاصمة طرابلس لن "يكون الغرض منه صدّ تقدم قوات الجيش الليبي وعرقلة تطهير العاصمة من الإرهاب فقط، وإنما يبدو أنه يطمح إلى أن يكون جزءا من السلطة بعد سنوات من التهميش". وأوضح المتحدث نفسه في هذا الجانب، أن "معركة طرابلس تمثل فرصة مناسبة لميليشيات لواء الصمود التي يقودها بادي ومختلف الكتائب المسلحة التي دفعت بها مدينة مصراتة لدعم قوات حكومة الوفاق، للانقضاض على العاصمة طرابلس والثأر من الميليشيات التي طردتها منها منذ 2014"، ولذلك فهو لا يستبعد أن تقوم بـ"الانقلاب على حكومة الوفاق في أي لحظة، من أجل الوصول لهذا الهدف". وسبق أن ظهر بادي المدرج على قوائم العقوبات الأميركية والأممية، بتهمة تقويض الاستقرار في ليبيا، نهاية الشهر الماضي، في مقطع مصوّر من داخل محاور القتال، وهو يحرض قواته على مزيد من القتال، من أجل انتزاع الحكم والصعود للسلطة، قائلا "أنتم من يقاتل اليوم، وتدافعون عن البلاد، ويجب أن تكونوا قادتها يوما، لأن البلد تحتاج للمخلصين من أمثالكم، أما من يجلسون في الخارج، ويدعون تمثيلكم، هم مجرد أوباش أوصلونا لهذه المرحلة". وتجدر الإشارة إلى أن صلاح بادي، هو أحد مؤسسي ميليشيات "فجر ليبيا" التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، التي أحرقت مطار طرابلس الدولي عام 2014، وتسبّبت في توقفه عن العمل، قد شارك في أغلب الاشتباكات التي شهدتها العاصمة طرابلس في السنوات الأخيرة، آخرها التي وقعت في صيف 2018، وأسفرت عن مقتل 120 شخصا أغلبهم من المدنيين. 




 

   المرأة      منوعات      ثقافة      رياضة      جهوي       دولي       الوطن       الأولــى    

Conception & Hébergement  Pronet 2013


جريدة الشباب الجزائري

chebab jeunesse algerie chabab quotidien algérien national d'information politique sport culture emploi Jeunesse d'algérie quotidien d'information , informations, algérie abdelazziz bouteflika , oran, la jeunesse, chebab , el chabab , news paper, presse algérie, journaux , journaliste, guettaf ali , évenement , nation , région , oran , monde sport , culture , emploi, la une, télécharger pdf , enline, syrie , iraq, egypt , liban , france , internationale , tlemcen , algérie, press ,

جريدة الشباب الجزائري يومية إخبارية تهتم بأمور الشباب الجزائري إنشغالاتهم و طموحاتهم